دراسة جديدة توضح أعلى وأدنى مستويات استخدام التواصل الاجتماعي

دراسة جديدة توضح أعلى وأدنى مستويات استخدام التواصل الاجتماعي

دراسة جديدة توضح أعلى وأدنى مستويات استخدام التواصل الاجتماعي

بين عامي 2014 و 2018 ، ارتفع متوسط الوقت المستغرق في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي

بين عامي 2014 و 2018 ، ارتفع متوسط الوقت المستغرق في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي

بحسب دراسة جديدة من مختبر المستهلكين من اريكسون على ردود أكثر من 2600 مستخدم للهواتف الذكية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة بالإضافة إلى ردود من مقابلات شخصية جرت في البرازيل واليابان والسويد والولايات المتحدة والمملكة المتحدة . وشملت الدراسة أيضا بيانات تم الحصول عليها من قاعدة بيانات موجودة مسبقاً تضم المستخدمين العالميين.

وقد استندت النتائج التي تم نشرها أن:

- بين عامي 2014 و 2018 ، ارتفع متوسط الوقت المستغرق في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي بنسبة 60% تقريبا

- أقل من واحد من كل خمسة مستخدمين يثق بالمعلومات التي يقرءها على وسائل التواصل الاجتماعي

- يعتقد 70% من المشاركين بأن على شركات التواصل الاجتماعي ضمان عدم وجود محتوى زائف على منصاتها

- يعتقد واحد من كل خمسة أشخاص أنهم سيحصلون على المزيد من الأخبار باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في السنوات الخمس القادمة

على الرغم من النتائج السلبية التي أدى اليها غياب الخصوصية مع انتشار استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ما يزال استخدام هذه الوسائل في ازدياد. وتشهد منصات التواصل الاجتماعي زيادة في عدد المستخدمين، وفي متوسط الوقت الذي يقضيه هؤلاء المستخدمون على وسائل التواصل هذه.